وطني

وزارة الخارجية تؤكد تجند مصالحها لمتابعة أوضاع التونسيين غير المقيمين وتأمين عودتهم في أحسن الظروف

أكدت وزارة الشؤون الخارجية، أنها تعمل بالتنسيق مع وزارات الدفاع الوطني والنقل والصحة والديوان الوطني للطيران المدني وكل المتدخلين، على متابعة وضعيات التونسيين غير المقيمين، العالقين في عدد من بلدان العالم، وتوفير رحلات إجلاء كلما اقتضت الضرورة، وذلك في اطار دعم الجهود الوطنية للتوقي من انتشار فيروس كورونا المستجد، وفي ظل القرارات الرئاسية والحكومية المتخذة في هذا الخصوص.

وبينت الوزارة، في بلاغ أصدرته اليوم الاربعاء، أن مصالحها وكافة البعثات الدبلوماسية والقنصلية التونسية، تتولى إجراء الاتصالات اللازمة مع البلدان المعنية لضمان عودة التونسيين من غير المقيمين في أحسن الظروف وبأسرع وقت ممكن، حسب ما تسمح به الإجراءات الوقائية في كافة الدول.وذكرت بإجبارية خضوع كافة المواطنين التونسيين الوافدين إلى تونس إلى الحجر الصحي، عملا بالقرارات الحكومية المتخذة في هذا الشأن.
كما أكدت الوزارة، ان كافة البعثات الدبلوماسية والقنصلية لتونس، مجندة لتقديم الإحاطة اللازمة للتونسيين المقيمين في الخارج، واستدامة التواصل معهم ومدهم بالمعلومات الضرورية للتوقي من هذا الفيروس، والاستفسار الدائم عن حالتهم الصحية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق