سياسة

رئاسية 2019/نابل 2: أنصار المترشح قيس سعيد يواصلون حملتهم الانتخابية

يواصل أنصار المترشح للدور الثاني من الانتخابية الرئاسية، قيس سعيد، حملتهم الانتخابية بالدائرة الانتخابية نابل 2 بنسق حثيث من خلال جملة من الزيارات الميدانية لمختلف معتمديات الدائرة والاتصال بالمواطنين بهدف ” تفسير المشروع الذي يطرحه قيس سعيد ورؤيته لعمل رئيس الدولة” وفق ما ابرزه المنسق الجهوي للحملة رفيق بكوشي في تصريح ل(وات).

وأشار البكوشي، على هامش زيارته اليوم رفقة عدد من مناصري قيس سعيد الى برج حفيظ والمهاذبة وحشاد من معتمدية بوعرقوب، الى ان ” الحملة تتواصل بنسق مطرد بمختلف معتمديات ولاية نابل “، مشددا على ان الحملة ” يقوم بها مجموعات من الشباب المتطوعين معولين على مواردهم الخاصة وعلى اقتناعهم باستقلالية قيس سعيد وبالرؤية التي يدافع عنها لبناء تونس جديدة”.

ووتقوم الحملة، وفق البكوشي، على ” تعميق وعي المواطنين من مختلف الفئات والشرائح الاجتماعية وخاصة الشباب باهمية الاقبال على الانتخابات، واختيار قيس سعيد الذي يحمل رؤية جديدة لانقاذ تونس تقطع مع المصالح الحزبية الضيقة ومع خدمة المصالح والاجندات”.

وقال إن الشباب المتطوع المشارك في الحملة يعمل على إبراز ” تميز قيس سعيد بخطاب يجمع التونسيين ويعيد لهم الثقة في تونس وفي قدرتها على الانجاز وعلى تغيير واقعها بالتعويل على قدراتها وعلى بناء جديد ينطلق من برامج يضعها الشعب وفق احتياجاته ولا على اساس برامج مسقطة من السلطة او المركز”.

وشدد على ان الشباب المناصر لقيس سعيد ” لا يقوم بحملة انتخابية بل انه يقوم بحملة تفسيرية للبرنامج الذي يدافع عنه مرشحهم وشعاره ” الشعب يريد” والذي يعيد السلطة للشعب ويقوم على تمكين المواطن من اليات لتحديد اولوياته و صياغة برامجه واختياره لمرشحيه”.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق