أخبار تونس

جمعية ”أصوات نساء” تطرح اشكاليات عديدة حول تفعيل مقاربة النوع الاجتماعي

طرحت جمعية “أصوات نساء”، خلال ندوة صحفية، بمقرها بتونس العاصمة، تساؤلات عديدة حول عدم توفر آليات لتقييم بعض البرامج القائمة على تكريس حقوق المرأة ومبدأ المساواة بين النوع الاجتماعي وما آلت اليه حقوق المرأة بعد 5 سنوات من صياغة الدستور، وذلك بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني للمرأة الموافق لـ13 أوت من كل سنة.

وثمّنت المكلفة بالبحث والمناصرة في الجمعية، ايناس بلطي، تفعيل بعض القوانين المكرسة لحماية حقوق المرأة خاصة قانون 58 لمناهضة العنف ضد المرأة وقانون ينقح قانون النقل البري للنساء العاملات في المجال الفلاحي.

وانتقدت بلطي غياب تقرير يقيم خطة عمل مشروع مساواة الذي انطلق منذ 2016 ويستكمل في سنة 2020 وهو ممول من طرف الاتحاد الاوروبي وتنفذه في تونس وزارة المرأة و الاسرة و الطفولة وكبار السن تحت اشراف رئاسة الحكومة ويعمل على تحقيق مبدأ المساواة وتحقيق مقاربة النوع الاجتماعي في عدّة مجالات.

وطالبت بنشر التقرير بغية تقييم الانشطة وما آلت اليه توزيع الاعتمادات المرصودة للهياكل والمؤسسات والوزارات المنتفعة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق