عالمية

العرب اللندنية :إحذروا مورو و تنويمه المغناطيسي

نشرت صحيفة العرب اللندنية والممولة اماراتيا مقالا تحت عنوان “لئلا تخدعكم” النهضة “” للكاتب فاروق يوسف
و قال يوسف في مقاله محذرا التونسيين من انتخاب عبد الفتاح مورو مرشح حركة النهضة للرئاسية “من حق عبدالفتاح مورو أن يترشح إلى منصب رئاسة الدولة كونه مواطنا تونسيا.

ولكن الرجل الذي يرتدي لباسا دينيا لا يترشح إلا باعتباره نائبا لرئيس حركة النهضة، حزبه المعروف بمواقفه المناهضة للقوانين المدنية والحريات الفردية وسيادة الدول من منطلق الإيمان بالأمة الإسلامية.”

و أضاف يوسف” مورو إن انتخب رئيسا فإنه سيفتح أبواب قصر قرطاج لجماعة الإخوان المسلمين من داخل حركة النهضة، ومن خارجها. أي من داخل تونس ومن خارجها. ذلك لأن الإخوانيين لا يعترفون بالدولة التي يعتبرونها اختراعا غربيا. ما يعني أن مورو سيحول قصر قرطاج إلى منبر إخواني، وسيكون وجه تونس في الخارج إخوانيا.” مضيفا ” يذكرني عبد الفتاح مورو بالسوداني الراحل حسن الترابي. كلاهما يجيد فن المراوغة، كما لو أن المستمع لهما قد تعرض لعملية تنويم مغناطيسي. إنهما يمرران الأفكار المتشددة من خلال حديث ناعم وسلس وهادئ وشيق يبدو على قدر لافت من الاعتدال. ولكن مورو في الكثير من الأحاديث الجانبية كان يصل إلى حقيقة موقفه فيصمت. حينها يبدو الرجل مفخخا.”

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق